القائمة الرئيسية

الصفحات

كيفية تدريس الفيزياء و الكيمياء وفق نمط التعليم بالتناوب بالسلك الثانوي التاهيلي

كيفية تدريس الفيزياء و الكيمياء وفق نمط التعليم بالتناوب بالسلك الثانوي التاهيلي

كيفية اجراءة و تنزيل مقرر مادة الفيزياء و الكيمياء الثانوي التاهيلي: الجذع المشترك + الاولى باك+ ثانية باك، وفق التعليم بالتناوب،بين الحضوري و التعليم الذاتي، مع نماذج الجذاذات التربوية.
تدريس الفيزياء بالتناوب مع نماذج جذاذات


هذه المقترحات تتعلق بدبير النمط التربوي القائم على التناوب بين التعليم الحضوري والتعلم الذاتي كما نصت عليه المذكرة الوزارية

20 / 039 ، الذي يستند لصيغة تفويج الأقسام المفضية إلى فوجين فقط، وهو ما يستلزم تقسيما زمنيا للمضامين التعليمية بين

التعليم الحضوري والتعلم الذاتي وفق الموجهات التالية:

 إن هذه الوثيقة تندرج في تكييف وملاءمة " البرامج والتوجيهات التربوية الخاصة بتدريس مادة الفيزياء والكيمياء بسلك التعليم

الثانوي الإعدادي طبعة مارس – 2015 " مع نمط التعليم بالتناوب؛ حيث أن التدريس وفق هذا النمط لا يعني بأي حال من

الأحوال التصرف في وحدات البرنامج بالحذف والاختصار والإيجاز والتجاوز ما لم يصدر عن الجهات الرسمية ما يؤطر ذلك.

 تستهدف أنشطة التعليم الحضوري أنشطة البناء

 تخصص الحصص الحضورية للأنشطة البنائية للتعلمات وتنمية المهارات التي تستلزم التفاعلات الصفية مع المدرس وباقي

المتعلمين، وكذا إنجاز الأنشطة التجريبية بمراعاة البروتوكول الصحي الاحترازي وكذا الأنشطة المتمحورة حول بناء المفاهيم -

الأساسية الجديدة. وكذلك لإعطاء إرشادات حول كيفية التعامل مع بقية الأنشطة الواردة في الكتب المدرسية أو في موارد تعلمية

أخرى ورقية أو رقمية، وفي تتبع إنجازات التلاميذ في أنشطة التعلم الذاتي. فجذاذة الأستاذ يجب أن تتضمن إشارة إلى النشاط

الذي سيقوم به في القسم، وإلى المهمات التي ستوكل للتلاميذ في القسم، وإلى الواجبات التي ستوجه لهم لإنجازها بمنازلهم.

 كما تستغل الحصة الحضورية لتتبع أنشطة التعلم الذاتي وتقويم التعلمات. حيث خلال كل حصة، يتم تقديم تعليمات

وتوجيهات خاصة بأنشطة التعلم الذاتي المقبلة.

 أما أنشطة التعلم الذاتي فتنجز بالمنزل، وتستهدف أنشطة البحث والأنشطة التقويمية من قبيل أنشطة التطبيق والتدريب

واستثمار أنشطة وثائقية أو موارد رقمية لدعم التعلمات ...

 يوظف الأستاذ من الأنشطة ما هو ملائم لطبيعة الدرس، لظروف عمله، لمستوى تلامذته وللإمكانيات والوسائل المتوفرة لديهم.

 يقترح الأستاذ بالنسبة لكل درس الأنشطة التقويمية )التطبيقية والتوليفية( الملائمة التي يمكن إنجازها حضوريا أو خلال حصص

التعلم الذاتي أو هما معا.

 يستحسن توزيع المضامين التعليمية بين الحضوري والذاتي وفق صيغة تحقق التناوب بينهما في التسلسل البيداغوجي، لتسهيل

الوقوف على الأخطاء والتعثرات المتعلقة بالتعلمات الذاتية؛

 يتعين تخصيص حيز زمني يقتطع من الحصص الحضورية لتتبع وتقويم التعلمات الذاتية، والوقوف على التعثرات قصد المعالجة

الآنية )كتقديم عناصر إجابات التمارين ومناقشتها(، كما يمكن استغلال الغلاف الزمني المخصص للدعم والتثبيت في تعزيز هذا

الصنف من التعلمات؛ علاوة على إمكانية استثمار حصص الدعم المرسمة في جداول حصص الأساتذة حصريا في تتبع ودعم

ومعالجة التعلمات الذاتية؛

 يتعين تقديم الحصيلة النهائية للتعلمات الذاتية خلال الحصص الحضورية بهدف تدقيق وبنينة المعارف؛ وتدرج أنشطة التقويم

التكويني عقب مختلف الأنشطة البنائية على شكل تمارين تطبيقية/توليفية.

 ترشيد الزمن التعليمي الحضوري: ويقتض ي عقلنته بإدماج وسائل وعدد بيداغوجية من قبيل تقديم مستنسخات لمقاطع من

الدرس " تبيانات خطاطات حصيلة التعلمات.."، أو توظيف أسناد ديداكتيكية أخرى " مواقع وموارد رقمية الكتاب – - -

المدرس ي..."؛

 أنشطة الدعم والتثبيت يجب أن تبرمج مناصفة بين شِقَّي نمط التعليم بالتناوب، وتتشكل من واجبات منزلية مؤطرة وحصص

حضورية تفاعلية، كما يحبذ إدراج تقويمها كأحد مكونات الأنشطة المندمجة
شاهد ايضا:

تعليقات

اكتب في المربع التالي ما تبحث عنه و ستجده ان شاء الله: