توقيف الدراسة في المدارس والجامعات بفرنسا بدءا من الإثنين القادم

توقيف الدراسة في المدارس والجامعات بفرنسا بدءا من الإثنين القادم.

أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إغلاق جميع المدارس والجامعات ابتداء من الإثنين المقبل، وذلك للحد من إنتشار فيروس كورونا في البلاد.

كما طلب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون من الشركات تشجيع موظفيها على العمل عن بعد على غرار ما تقوم به الوزارات في الوقت الحالي.

وأضاف ماكرون في الكلمة التي ألقاها اليوم للشعب الفرنسي أن فيروس كورونا هو أسوأ أزمة صحية تتعرض لها فرنسا في القرن الحالي

على صعيد متصل، حذر ماتيو رينزي، رئيس وزراء إيطاليا الأسبق، دول العالم من الأستهانة بفيروس كورونا، موضحاً أن إيطاليا تدفع حالياً ثمن إهدار الوقت في مواجهة خطر هذا الفيروس.

وقال ماتيو رينزي في تصريحات لشبكة “سي إن إن” الإخبارية الأمريكية، “إلى الشركاء والأصدقاء في أوروبا وأمريكا أدعوكم إلى عدم الانجراف وراء شعارات الصمود في وجه فيروس كورونا والذهاب إلى المناطق العامة”.

وأضاف رئيس وزراء إيطاليا الأسبق: “المشكلة أننا نعيش في وضع عالمي، ولهذا طلبي هو أرجوكم، لأصدقائي بكل الدول الأوروبية، وبشكل واضح أيضا للأمريكيين، أرجوكم لا تكرروا الخطأ ذاته في تقدير الخطر، لأن العديد من الأشخاص على سبيل المثال قرروا بما في ذلك في فرنسا الأسبوع الماضي أو في المملكة المتحدة أو ألمانيا بالذهاب إلى المسارح أو المتاحف لأن ردة فعلهم كانت لا تخافوا هيا لنذهب إلى المسارح، هذا رد فعل جيد عندما يكون هناك هجوم إرهابي لإظهار الصمود”.
google-playkhamsatmostaqltradent