القائمة الرئيسية

الصفحات

الحوادث المدرسية ومسؤولية المدرس القانونية

الحوادث المدرسية ومسؤولية المدرس القانونية.


عرض حول الحوادث المدرسية ومسؤولية المدرس القانونية، من اعداد المفتش التربوي محمد ملوك بتاريخ 15 فبراير 2019.
تقديم حول العرض التربوي: الحوادث المدرسية ومسؤولية المدرس القانونية
تخضع الحوادث المدرسیة في التشریع المغربي للفصل 85مكرر من قانون الالتزامات و العقود الصادر بتاریخ ،1945/5/4، حيث ینص ھذا الفصل على مایلي:" یسأل المعلمون وموظفو إدارة الشبیبة والریاضة عن الضرر الحاصل من الأطفال والشبان خلال الوقت الذي یوجدون فیه تحت رقابتھم. والخطأ أو عدم الحیطة أو الإھمال الذي یحتج به علیھم، باعتباره السبب في حصول الفعل الضار، یلزم المدعي إثباته وفقا للقواعد القانونیة العامة".
إن واجب الرعایة والحراسة ھو العمود الفقري لمسؤولیة المعلم والتي تتأثر بمقدار و مدى الإخلال به ومدى احترامه، و إن الإخلال بھذا الواجب سماه المشرع بالخطأ.
فالقانون یعتبر الفعل المضر كل فعل ارتكب فقط خلال الوقت الذي یسلم فیه الطفل إلى المعلم بسبب وظیفته، وواجب الحراسة ھذا یبقى على عاتقه خلال طول المدة من وقت قبل دخول الطفل رحاب المدرسة، إلى وقت المغادرة القانونیة للمؤسسة، سواء كان التعلیم خلال ھذه المدة مسترسلا أو متقطعا، وسواء كان الحال وقت الدرس أو وقت الراحة والأكل أو وقت الانتظار بین الساعات في الأقسام.
وتدخل في ھذه المدة أوقات الانتظار أمام المؤسسة وطول مدة انتظار حافلات النقل المدرسي، وإذا ما تم تسریح التلامیذ قبل الوقت المعتاد أو قبل وصول الحافلات.وتنتھي مسؤولیة المدرس عند مغادرة التلمیذ المدرسة في الأوقات القانونیة، وتمتد إلى حین وصول الطفل إلى منزله في حالة تعھد المعلم لوالدیه بمرافقة الطفل إلى المنزل.
شاهد ايضا:

تعليقات

اكتب في المربع التالي ما تبحث عنه و ستجده ان شاء الله: