14206833416635954

أستاذ يبتكر طريقة مميزة لحماية " أبناء الشعب " من موجة البرد القارس

الخط
مع حلول فصل الشتاء المتسم بانخفاض درجة الحرارة، سيما في المناطق الجبلية، عاد زكرياء أزكير، وهو مدرس بفرعية أولاد الحاج، التابع لمجموعة مدارس " سبت المعاريف " بجماعة " كريديد" إقليم سيدي بنور - عاد - ليصنع الحدث مجددا، بعد أن قام بكساء كراسي التلاميذ بأتواب و اسفنج، بهدف حمايتهم من قساوة البرد الذي تشهده المنطقة خلال هذه الفترة من الموسم الدراسي.

الأستاذ زكرياء أزكير وردا على من يتساءلون عن مصاريف هذه العملية، قال عبر تدوينة فيسبوكية : " هناك من يسأل عن التكلفة، فقط أقوم بإعادة تدوير الأشياء المتبقية من عند محلات الخياطة والاسفنج بالمجان ".
فكرة جميلة ومميزة لاقت استحسان رواد الفيسبوك، حيث طالب الرواد بضرورة تعميمها، سيما في المناطق التي تعيش تحت رحمة البرد القارس.

جدير بالذكر أن اسم الأستاذ زكرياء أزكير، كان قد أحدث ضجة كبرى شهر مارس الماضي، بعد أن قام بنشر صور توثق لعملية بناء " حجرة " قال أنها مقر إدارة، الهدف من بنائها هو تحويل الفرعية التي يعمل فيها إلى مركزية، بتمويل خاص من سكان المنطقة، حيث قام بالتنسيق بين المديرية والسكان.
انضموا الى مجموعتنا على الفايسبوك للتوصل بكل جديد:
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

نموذج الاتصال
الاسمبريد إلكترونيرسالة