تلميذ يعنف أستاذا منعه من الغش في امتحان الباك

تلميذ يعنف أستاذا منعه من الغش في امتحان الباك

تلميذ يعنف أستاذا منعه من الغش في امتحان الباك

    تلميذ يعنف أستاذا منعه من الغش في امتحان الباك


    تورط تلميذا يدرس في السنة الثانية من الباكالوريا ، في حادث اعتداء طال أستاذا يوم أمس الخميس بثانوية عثمان بن عفان بجماعة “تاكونيت” التابعة لإقليم زاكورة، بعد نهاية دوامه في حراسة امتحانات الباكالوريا.

    وحسب ما أوردته مصادر محلية فإن التلميذ حاول الغش في مادة الاجتماعيات أكثر من مرة، ونبهه أستاذ مكلف بالحراسة غير أنه لم يبالي بتنبيهه وبعدما انتزعت منه الوثائق غير القانونية (لحروز)، التي كان ينوي الاستعانة بها في عملية الغش، وحيث أنه لم يستسغ الأمر أخذ في توجيه سيل من الألفاظ النابية للأستاذ داخل القسم وأمام أعين الممتحنين، مهددا إياه بتمكينه من الأوراق المحجوزة وتسهيل عملية غشه، وإلا فسيعتدي عليه حالما يخرجان من قاعة الامتحان ، لكن الأستاذ أصر على القيام بواجبه كما ينبغي وتعامل مع التلميذ بحزم ليشتاط هذا الأخير غضبا وخرج إلى جوار المؤسسة، وظل يتربص وينتظر الأستاذ المعني، وفور خروجه باغثه بعدة لكمات أسقطته أرضا قبل أن يلوذ بالفرار.

    ذات المصادر أكدت أنه مباشرة بعد وقوع الحادث عقد مختلف أطر المؤسسة التعليمية السالفة الذكر اجتماعا طارئا، وأصدروا بيانا بخصوص واقعة الاعتداء، فيما تم ايداع شكاية حول الموضوع لدى مصالح الدرك الملكي والتي استنفرها الحادث وعملت بتنسيق مع النيابة العامة المختصة باعتقال المشتبه به وإحالته على أنظار الحراسة النظرية لتعميق البحث معه حول حيثيات وملابسات النازلة في انتظار تقديمه أمام وكيل الملك بابتدائية زاكورة يوم الإثنين 11 يونيو 2018.

    وتضيف المصار أن عائلة الموقوف مازالت تصارع الزمن وتكثف من اتصالاتها من أجل إقناع الأستاذ بالتنازل عن متابعة التلميذ وإجراء الصلح معه، ومن المنتظر أن تعرف هذه القضية عدة مفاجآت في قادم الساعات.
    عن اخبارنا المغربية

    إرسال تعليق